Programation

مسلمون ومسيحيون يجتمعون على مائدة إفطار بالسويد

نظم اتحاد الجمعيات الإسلامية في السويد مائدة إفطار رمضانية بالعاصمة ستوكهولم، شارك فيها مسلمون وممثلون عن الجمعيات المسيحية في البلاد.
وبحسب وكالة الأناضول، حضر الإفطار السفير التركي في ستوكهولم والسفير الأذربيجاني زاور أحمدوف، ورئيس اتحاد القساوسة في الكنيسة السويدية بيتر لوف روس، ومدير الشؤون الدينية في السويد إسحق ريتشل.
إضافة إلى مستشار الأعمال الاجتماعية والخدمات الدينية البروفيسور فاضل أرسلان ودبلوماسيين من عدة دول وممثلين عن منظمات المجتمع المدني.
وأشار رئيس اتحاد الجمعيات الإسلامية في السويد طاهر، إلى عدم تنظيمهم موائد الإفطار في العامين الماضيين بسبب فيروس كورونا مترحما على كافة الضحايا.
وأكد في كلمة بالإفطار أنّ الإسلام دين سلام، وأن مائدة الإفطار الرمضاني جمعت حولها البشر من كافة الأديان.
أما روس فهنأ كافة المسلمين بحلول شهر رمضان، مبينا أنه استفاد الكثير من هذه الأجواء الروحانية.