Programation

الأمم المتحدة تكرم جنديين مغربيين قضيا في الدفاع عن السلام في إفريقيا الوسطى

تكرم الأمم المتحدة جنديين مغربيين، قضيا في الدفاع عن السلام في إفريقيا الوسطى، ويتعلق الأمر بالفقيدين، الملازم محمد زريك والرقيب رشيد مرغيش، وكلاهما قتل خلال أداء عمله ضمن بعثة الأمم المتحدة المتكاملة متعددة الأبعاد لتحقيق الاستقرار في جمهورية إفريقيا الوسطى (مينوسكا).
ويأتي تكريم جنود القبعات الزرق، بمناسبة اليوم الدولي لحفظة السلام، الذي يصادف يوم 26 ماي 2022 وسيضع الأمين العام أنطونيو غوتيريش إكليلًا من الزهور تكريمًا لحوالي 4200 من قوات حفظ السلام التابعة للأمم المتحدة الذين فقدوا أرواحهم منذ عام 1948 ويرأس مراسم منح ميدالية داغ هامرشولد بعد الوفاة ل 117 من العسكريين والشرطة والمدنيين من قوات حفظ السلام، الذين فقدوا حياتهم أثناء أدائهم للواجب تحت علم الأمم المتحدة العام الماضي.
ويعتبر المغرب ثاني عشر أكبر مساهم في القوات النظامية للأمم المتحدة لحفظ السلام. وينتشر حاليًا أكثر من 1700 فردا من الجيش والشرطة المغاربة في عمليات الأمم المتحدة في جمهورية إفريقيا الوسطى، وجمهورية الكونغو الديمقراطية، وجنوب السودان.