Programation

صحيفة الإندبندنت: تم تسجيل 76884 جريمة مدفوعة بالعنصرية والتعصب الديني في عام 2021

كشفت تقارير إعلامية أن الجرائم المدفوعة بالعنصرية الدينية والعرقية التي سجلتها الشرطة في إنجلترا وويلز وصلت لمستوى قياسي جديد خلال العام الماضي، وأشار خبراء انه من المحتمل إن هزيمة إنجلترا في بطولة أوروبا لكرة القدم ساهمت في هاته الزيادة.
ووفقا لصحيفة الإندبندنت، يعتبر تخفيف القيود المرتبطة بكورونا عاملاً أدى إلى زيادة الجرائم، إلى جانب تحسين تسجيل جرائم الكراهية في المملكة المتحدة وتتبعها، تم تسجيل 76884 جريمة مدفوعة بالعنصرية والتعصب الديني في عام 2021، بزيادة 15 % عن العام الذي يسبقه.
وفي سياق متصل، قال مجلس رؤساء الشرطة الوطنية (NPCC) إن جميع أشكال جرائم الكراهية “غير مقبولة تمامًا – ستتعامل الشرطة مع جميع التقارير بجدية وسنفعل كل ما في وسعنا للتحقيق فيها”.
وتشمل جرائم الكراهية الاعتداء العنصري أو الديني المشدد والمضايقة والأضرار الجنائية.
وسجلت شرطة لندن أكبر عدد من هذه الجرائم العام الماضي وصلت لما يقرب من 16 ألف بلاغ، وقال متحدث باسم شرطة العاصمة إن القوة شهدت “عدة ارتفاعات” في جرائم الكراهية المبلغ عنها العام الماضي والتي تأثرت بـ”الارتفاع الحاد في أعقاب تخفيف قيود كورونا”.