Programation

وصول أئمة ووعاظ مغاربة إلى بلجيكا لتأطير الجالية خلال رمضان

نظمت القنصلية العامة للمملكة المغربية بأنفيرس، الإثنين 4 أبريل، حفل عشاء على شرف الأئمة والوعاظ الوافدين من المملكة المغربية تحت إشراف مؤسسة الحسن الثاني للمغاربة للمقيمين بالخارج، حسب ما جاءت به منابر إعلامية وطنية.
وسيقومون بإمامة المصلين طيلة شهر رمضان المبارك وإعطاء الدروس والإرشادات الدينية لفائدة عدد من المساجد المغربية بالمنطقة الفلامانية وببلجيكا عموما .
وبهذه المناسبة، ألقى الطاهر التوجكاني رئيس المجلس الأوروبي للعلماء المغاربة كلمة ذكر فيها الأئمة بما أسماه قدسية هذه المهمة النبيلة التي تعتبر حلقة وصل بين المغاربة بمناسبة شهر رمضان الأبرك وكذا خصوصية هذه السنة بعد انقطاع دام سنتين بسبب الجائحة كما أشاد بالدور الكبير الذي تلعبه مؤسسة الحسن الثاني في العناية بالمغاربة المقيمين بالخارج ومواكبتهم .
كما قام القنصل العام للمملكة المغربية بأنفيرس إبراهيم رزقي بالترحيب بالحاضرين مع تذكيرهم بمهامهم البالغة الأهمية لدى الجالية نظرا لتشبث المغاربة المقيمين ببلجيكا وبأوروبا عموما بالمذهب المالكي الحنفي وتعاليمه السمحة الوسطية، حسب ذات المصدر.
من جهة أخرى، أكد السيد القنصل العام على العناية المولوية السامية التي يوليها الملك محمد السادس لكل ما يخص شؤون المغاربة المقيمين بالخارج على جميع المستويات الدينية والاقتصادية والاجتماعية وتعلم اللغة العربية، وكذا الحفاظ على الموروث الحضاري والثقافي المغربي.