Programation

الحكومة البريطانية تخصص 24.5 مليون جنيه إسترليني لحماية المساجد والمدراس الإسلامية

خصصت الحكومة البريطانية 24.5 مليون جنيه إسترليني للمساعدة في تحسين الإجراءات الأمنية لحماية المساجد والمدارس الدينية الإسلامية بعد ارتفاع جرائم الكراهية في السنوات الأخيرة بالمملكة المتحدة، حسب ما أورده موقع قناة الجزيرة.
وذكر مسؤولون بريطانيون أن 45% من جرائم الكراهية الدينية التي سجلتها الشرطة في إنجلترا وويلز خلال 2020-2021 كانت موجهة ضد المسلمين.
وقال وزير الأمن البريطاني داميان هيندس في بيان “هذا المبلغ خُصّص لتدابير أمنية من أجل حماية أماكن العبادة والمدارس وجعل شوارعنا أكثر أمانًا”.
وأضاف أن هذه الأموال ستودَع في “صندوق أماكن العبادة” الذي يمثل جزءًا من التزام الحكومة البريطانية المستمر لحماية حق أتباع مختلف الأديان في ممارسة عقيدتهم دون خوف.
وتضمّن البيان حزمة تدابير أمنية، منها تركيب كاميرات مراقبة وإحاطة الأماكن بسياج أمان وتخصيص حراس أمن للمنشآت الإسلامية لضمان ممارسة المسلمين حقهم في العبادة دون خوف.
وسيتمكن المسلمون من تسجيل اهتمامهم بخدمات المراقبة الأمنية في المساجد للتأكد من أن أبناء مجتمعاتهم الدينية والمحلية يمكنهم أداء عبادتهم بأمان.
وأكد البيان أن هذه الخطوة تأتي امتدادًا لالتزام الحكومة البريطانية بحماية مواطنيها وممارسة شعائرهم العقائدية، حيث خصصت مؤخرًا 3.5 ملايين جنيه إسترليني للمجتمعات الدينية الأخرى التي تشعر أنها عرضة لجرائم الكراهية، حسب ذات المصدر.